عام

اليوم.. محاكمة المتهمين في واقعة “سيدة السلام”

[ad_1]


12:00 ص


الثلاثاء 13 أبريل 2021

كتب- محمود الشوربجي:

تنظر محكمة جنايات القاهرة، اليوم الثلاثاء، أولى جلسات محاكمة 3 متهمين بالبلطجة واحتجاز الغير دون وجه حق إلى المحاكمة الجنائية، وذلك لاتهامهم باستعراض القوة والتلويح بالعنف ضد امرأة وشخص آخر بدائرة قسم أول السلام، وذلك في الواقعة المعروفة إعلاميا بـ”سيدة السلام المنتحرة”.

وأمر المستشار حمادة الصاوي، النائب العام بإحالة المتهمين إلى المحاكمة الجنائية، وقالت النيابة العامة في بيان سابق لها: إن المتهمين اقتحموا مسكن المذكورة -محل تواجدها والشخص المذكور- حاملين أسلحة بيضاء، ووثاق وهددوهما، فكان من شأن ذلك إلقاء الرعب في نفسيهما، وقد بلغ الرعب من المجني عليها أن هرعت إلى شرفة مسكنها ملقية بنفسها منها مما أودى بحياتها.

وقد وقعت بناء على ارتكاب هذه الجريمة جناية قبضهم على المجني عليهما وحجزهما دون وجه حق، وتعذيبهم المجني عليه بدنيًّا بتقييده بوثاق والاعتداء عليه بالضرب بالأيدي وبعصى خشبية محدثين به إصابات ثبتت بالتقرير الطبي، كما أنهم بذلك ارتكبوا جريمة الدخول ليلًا وباستخدام القوة والأسلحة البيضاء إلى بيتٍ في حيازة المجني عليها بقصد ارتكاب الجرائم السابقة.

وأقامت “النيابة العامة” الدليل على المتهمين من شهادة أربعة شهود منهم مُجري التحريات، وإقرارات المتهمين بتحقيقات “النيابة العامة”، وما ثبت بالتقرير الطبي المثبت لإصابات المجني عليه.

وثبت بمعاينة “النيابة العامة” لمسكن الشاهدة التي رأت ملابسات الواقعة -في وقت مماثل لحدوثها-، حيث تأكدت “النيابة العامة” من إمكانية رؤية ما بداخل مسكن المجني عليها من شرفة مسكن الشاهدة.

[ad_2]
:


12:00 ص


الثلاثاء 13 أبريل 2021

كتب- محمود الشوربجي:

تنظر محكمة جنايات القاهرة، اليوم الثلاثاء، أولى جلسات محاكمة 3 متهمين بالبلطجة واحتجاز الغير دون وجه حق إلى المحاكمة الجنائية، وذلك لاتهامهم باستعراض القوة والتلويح بالعنف ضد امرأة وشخص آخر بدائرة قسم أول السلام، وذلك في الواقعة المعروفة إعلاميا بـ”سيدة السلام المنتحرة”.

وأمر المستشار حمادة الصاوي، النائب العام بإحالة المتهمين إلى المحاكمة الجنائية، وقالت النيابة العامة في بيان سابق لها: إن المتهمين اقتحموا مسكن المذكورة -محل تواجدها والشخص المذكور- حاملين أسلحة بيضاء، ووثاق وهددوهما، فكان من شأن ذلك إلقاء الرعب في نفسيهما، وقد بلغ الرعب من المجني عليها أن هرعت إلى شرفة مسكنها ملقية بنفسها منها مما أودى بحياتها.

وقد وقعت بناء على ارتكاب هذه الجريمة جناية قبضهم على المجني عليهما وحجزهما دون وجه حق، وتعذيبهم المجني عليه بدنيًّا بتقييده بوثاق والاعتداء عليه بالضرب بالأيدي وبعصى خشبية محدثين به إصابات ثبتت بالتقرير الطبي، كما أنهم بذلك ارتكبوا جريمة الدخول ليلًا وباستخدام القوة والأسلحة البيضاء إلى بيتٍ في حيازة المجني عليها بقصد ارتكاب الجرائم السابقة.

وأقامت “النيابة العامة” الدليل على المتهمين من شهادة أربعة شهود منهم مُجري التحريات، وإقرارات المتهمين بتحقيقات “النيابة العامة”، وما ثبت بالتقرير الطبي المثبت لإصابات المجني عليه.

وثبت بمعاينة “النيابة العامة” لمسكن الشاهدة التي رأت ملابسات الواقعة -في وقت مماثل لحدوثها-، حيث تأكدت “النيابة العامة” من إمكانية رؤية ما بداخل مسكن المجني عليها من شرفة مسكن الشاهدة.

[ad_2]

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *