عام

بعد اتهام زوجها.. محامِ إسراء عماد يكشف حقيقة علاقتها مع «حسن» صديق زوجها

[ad_1]

علاقات و مجتمع

تطورات جديدة شهدتها قضية إسراء عماد، التي أحدثت ضجة خلال الأيام الماضية بعد أن اعتدى عليها زوجها بطعنات متفرقة في جميع أنحاء الجسد، نتيجة خلافات أسرية بينها وبين شقيقه ووالدته. 

وكشف أحمد مهران، محامِ الزوجة المُعتدى عليها، الحوار الذي دار بينه وبين حسن، صديق زوجها، الذي اتهمه الأخير بإقامة علاقة محرمة مع زوجته إسراء، زاعما بأن سبب اعتدائه عليها هو دفاعه عن شرفه، الأمر الذي نفاه «حسن» في حواره مع المحامي أحمد مهران.

ونقلا عن أحمد مهران، محامي الزوجة، فقد أبدى حسن، موافقته بأن يذهب للنيابة العامة، لينفي اتهامات زوج إسراء وصديقه، مؤكدا أنه نفى ما صدر من الزوج حول وجود علاقة تمس الشرف، مؤكدا أن هذا الحديث عارٍ تمامًا عن الصحة وكذب وافتراء، وأن هذه السيدة لم يرها سوى مرتين، وكانت بصحبة زوجها، فالأولى هي يوم زواجه، والتقطوا بعض الصور يوم الزفاف، والمرة الثانية كانت زيارة في منزله بعد زواجه، وكانت في نطاق أسري، حيث أتت إسراء له هي وزوجها.

وأكمل حسن، في حواره مع مهران، محامي الضحية، حسب تصريحات الأخير لـ«هن»: «لم تحدث أي مكالمات بيني وبينها سوى مرة واحدة إلا وقت الخلاف الذي نشب بينهما منذ 3 أشهر وكانت بغرض المصالحة بينها وبين صديقي ميدو، وأخبرتها بالعودة علشان ابنها مالك، وحتى لا تصل الأمور إلى الطلاق، بعد أن كشفت لي إسراء أنها لا تريد العودة بعد اعتداء خطيبة شقيق زوجها ووالدته عليها، وطلبتُ منها التفكير في الأمر مرة أخرى من باب أنها وزوجها بمثابة أخوة لي». 

 أول رد من أسرة الشاب المتعدي على طفلة كرداسة: أحنا بنصلي وبنقرا قرآن

وكان زوج الضحية «محمد. م» الشهير بميدو، البالغ من العمر 24 عامًا، قد حاول التنصل من جريمته أثناء سير التحقيقات بغرض تحويل مسار القضية، لتصبح جريمة دفاع عن الشرف، حيث ادعى أن زوجته كانت تحادث صديقه حسن.



[ad_2]
:

علاقات و مجتمع

إسراء وزوجها

تطورات جديدة شهدتها قضية إسراء عماد، التي أحدثت ضجة خلال الأيام الماضية بعد أن اعتدى عليها زوجها بطعنات متفرقة في جميع أنحاء الجسد، نتيجة خلافات أسرية بينها وبين شقيقه ووالدته. 

وكشف أحمد مهران، محامِ الزوجة المُعتدى عليها، الحوار الذي دار بينه وبين حسن، صديق زوجها، الذي اتهمه الأخير بإقامة علاقة محرمة مع زوجته إسراء، زاعما بأن سبب اعتدائه عليها هو دفاعه عن شرفه، الأمر الذي نفاه «حسن» في حواره مع المحامي أحمد مهران.

ونقلا عن أحمد مهران، محامي الزوجة، فقد أبدى حسن، موافقته بأن يذهب للنيابة العامة، لينفي اتهامات زوج إسراء وصديقه، مؤكدا أنه نفى ما صدر من الزوج حول وجود علاقة تمس الشرف، مؤكدا أن هذا الحديث عارٍ تمامًا عن الصحة وكذب وافتراء، وأن هذه السيدة لم يرها سوى مرتين، وكانت بصحبة زوجها، فالأولى هي يوم زواجه، والتقطوا بعض الصور يوم الزفاف، والمرة الثانية كانت زيارة في منزله بعد زواجه، وكانت في نطاق أسري، حيث أتت إسراء له هي وزوجها.

وأكمل حسن، في حواره مع مهران، محامي الضحية، حسب تصريحات الأخير لـ«هن»: «لم تحدث أي مكالمات بيني وبينها سوى مرة واحدة إلا وقت الخلاف الذي نشب بينهما منذ 3 أشهر وكانت بغرض المصالحة بينها وبين صديقي ميدو، وأخبرتها بالعودة علشان ابنها مالك، وحتى لا تصل الأمور إلى الطلاق، بعد أن كشفت لي إسراء أنها لا تريد العودة بعد اعتداء خطيبة شقيق زوجها ووالدته عليها، وطلبتُ منها التفكير في الأمر مرة أخرى من باب أنها وزوجها بمثابة أخوة لي». 

 أول رد من أسرة الشاب المتعدي على طفلة كرداسة: أحنا بنصلي وبنقرا قرآن

وكان زوج الضحية «محمد. م» الشهير بميدو، البالغ من العمر 24 عامًا، قد حاول التنصل من جريمته أثناء سير التحقيقات بغرض تحويل مسار القضية، لتصبح جريمة دفاع عن الشرف، حيث ادعى أن زوجته كانت تحادث صديقه حسن.



[ad_2]

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *