عام

تعليق شيماء سيف عن أنباء انفصالها: «لما بزعل بختفي»

[ad_1]

علاقات و مجتمع

خرجت الفنانة شيماء سيف عن صمتها للمرة الأولى، عقب نشوب خلافات بينها وزوجها المنتج محمد كارتر، على مدار الأيام القليلة الماضية، إذ نشرت صورة لها عبر حسابها الرسمي بموقع تبادل الصور والفيديوهات «انستجرام»، وجهت خلالها الشكر والامتنان لمحبيها ومن دعموها خلال أزمتها الأخيرة.

تعليق شيماء سيف على أزمتها 

وخلال الصورة، دونت الفنانة قائلة: «عمري ما تخيلت إن غلاوتي تكون كده عندكم، كنت زعلانة وقوتوني بدعواتكم وحبكم اللي من القلب، بجد ربنا يخليكم ليا إنتوا وكل أصحابي الفنانين، اللي اتأكدت إنهم عيلتي التانية، ربنا يديم حبكم في قلبي ودايما سند وعيلة لبعض».

وواصلت: «وآسفة إني كنت مبردش، بس للآسف أنا مبعرفش أخلي حد يشوفني مضايقة، لأني بحس إني ضايقته معايا فبحب أختفي لحد ما أرجع زي ما كنت، أضحك وأضحكم معايا، والحمد لله أنا دلوقتي زي الفل وزي ما قلقتكم كان لازم أطمنكم، وكل سنة وانتم أطيب ناس في الدنيا ورمضان كريم».

بداية خلافات شيماء سيف وكارتر

ويذكر أن الخلافات بدأت بين الفنانة وزوجها، عندما بدأت شيماء سيف إثارة الجدل، بكتابتها رسالة غامضة، جعلت جمهورها يتكهن حول انفصال وشيك بينها وكارتر، حيث جاء نص رسالتها عبر موقع تبادل الصوروالفيديوهات إنستجرام: «كل شيء نصيب الحمد الله على كل حال»، دون توضيح سبب كتابة الرسالة أو ذكر أي تفاصيل أخرى بشأنها، مما أثار الجدل حول انفصالها عن زوجها.

إلغاء «متابعة» كارتر

وبعد نشر تلك الكلمات، ألغت شيماء سيف وكارتر المتابعة عبر «انستجرام»، دون أن يذكر أي من الطرفين أسباب ذلك، فيما ظلت شيماء سيف ترسل رسائلها الغريبة والمبهمة أكثر من مرة.

كارتر في طريق المصالحة مع شيماء سيف

المنتج محمد كارتر، وجه منذ يومين، رسالة رومانسية لزوجته محاولا الصلح، عبر حسابه على موقع تبادل الصور والفيديوهات «انستجرام» حيث كتب فيها: «من بعد ما عرفتك عمري في حياتي ما تخيلت حياتي من غيرك أنتي النفس اللي خارج وداخل مني أنتي الضحكة اللي بضحكها أنتي اللي في القلب».

 

 



[ad_2]
:

علاقات و مجتمع

شيماء سيف وكارتر

خرجت الفنانة شيماء سيف عن صمتها للمرة الأولى، عقب نشوب خلافات بينها وزوجها المنتج محمد كارتر، على مدار الأيام القليلة الماضية، إذ نشرت صورة لها عبر حسابها الرسمي بموقع تبادل الصور والفيديوهات «انستجرام»، وجهت خلالها الشكر والامتنان لمحبيها ومن دعموها خلال أزمتها الأخيرة.

تعليق شيماء سيف على أزمتها 

وخلال الصورة، دونت الفنانة قائلة: «عمري ما تخيلت إن غلاوتي تكون كده عندكم، كنت زعلانة وقوتوني بدعواتكم وحبكم اللي من القلب، بجد ربنا يخليكم ليا إنتوا وكل أصحابي الفنانين، اللي اتأكدت إنهم عيلتي التانية، ربنا يديم حبكم في قلبي ودايما سند وعيلة لبعض».

وواصلت: «وآسفة إني كنت مبردش، بس للآسف أنا مبعرفش أخلي حد يشوفني مضايقة، لأني بحس إني ضايقته معايا فبحب أختفي لحد ما أرجع زي ما كنت، أضحك وأضحكم معايا، والحمد لله أنا دلوقتي زي الفل وزي ما قلقتكم كان لازم أطمنكم، وكل سنة وانتم أطيب ناس في الدنيا ورمضان كريم».

بداية خلافات شيماء سيف وكارتر

ويذكر أن الخلافات بدأت بين الفنانة وزوجها، عندما بدأت شيماء سيف إثارة الجدل، بكتابتها رسالة غامضة، جعلت جمهورها يتكهن حول انفصال وشيك بينها وكارتر، حيث جاء نص رسالتها عبر موقع تبادل الصوروالفيديوهات إنستجرام: «كل شيء نصيب الحمد الله على كل حال»، دون توضيح سبب كتابة الرسالة أو ذكر أي تفاصيل أخرى بشأنها، مما أثار الجدل حول انفصالها عن زوجها.

إلغاء «متابعة» كارتر

وبعد نشر تلك الكلمات، ألغت شيماء سيف وكارتر المتابعة عبر «انستجرام»، دون أن يذكر أي من الطرفين أسباب ذلك، فيما ظلت شيماء سيف ترسل رسائلها الغريبة والمبهمة أكثر من مرة.

كارتر في طريق المصالحة مع شيماء سيف

المنتج محمد كارتر، وجه منذ يومين، رسالة رومانسية لزوجته محاولا الصلح، عبر حسابه على موقع تبادل الصور والفيديوهات «انستجرام» حيث كتب فيها: «من بعد ما عرفتك عمري في حياتي ما تخيلت حياتي من غيرك أنتي النفس اللي خارج وداخل مني أنتي الضحكة اللي بضحكها أنتي اللي في القلب».

 

 



[ad_2]

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *