عام

“حاسس اني هموت”.. سر الرسالة الأخيرة ونبوءة شاب لقي مصرعه في حادث بالعياط

[ad_1]


11:23 م


الأحد 04 أبريل 2021

كتب – محمد شعبان:

قبل انتصاف ليل أمس السبت، راسل “عبد الرحمن” أحد أصدقائه عبر تطبيق “واتس آب” أخبره عن ثمة شعور غريب كما لو أنه سيودع الحياة قريبا.

سرعان ما طمأنه صديقه “ياعم لأ سلامتك” مطالبا إياه “ياعم نام وبطل تفكر”.

لم يجد “عبده” -كما ينادي عليه المقربين- كلمات تصف حالته آنذاك مكتفيا بالقول “كده أنا صالحت الكل محدش زعلان مني” مضيفا “ولو أنا زعلان من حد مسامحه”.

سويعات قليلة كانت الفاصل بين حديث الصديقين وتحقق نبوءة “عبده”. راح الفتى ضحية حادث تصادم أودى بحياته وسط حسرة أسرته ومحبيه.

ما زاد المأساة كان حديث شهود عيان عن ترك صاحب البنيان الممشوق على الأرض تسيل منه الدماء وتأخر سيارة الإسعاف لنحو ٢٠ دقيقة رغم قرب المسافة بين موقع الحادث وأقرب مستشفى، حسب قولهم.

تلقى مأمور مركز شرطة العياط إشارة من إدارة النجدة بوقوع حادث أعلى كوبري العياط وتحديدا بنزلة البليدة ووجود متوفى.

وتبين أن سيارة اصطدمت بدراجة نارية قيادة شاب ورفقته سيدة، ما أسفر عن مصرع الشاب متأثرا بإصابته.

وجرى رفع آثار الحادث وتسيير حركة السيارات إلى طبيعتها، وتحرر المحضر اللازم بالواقعة.

[ad_2]
:


11:23 م


الأحد 04 أبريل 2021

كتب – محمد شعبان:

قبل انتصاف ليل أمس السبت، راسل “عبد الرحمن” أحد أصدقائه عبر تطبيق “واتس آب” أخبره عن ثمة شعور غريب كما لو أنه سيودع الحياة قريبا.

سرعان ما طمأنه صديقه “ياعم لأ سلامتك” مطالبا إياه “ياعم نام وبطل تفكر”.

لم يجد “عبده” -كما ينادي عليه المقربين- كلمات تصف حالته آنذاك مكتفيا بالقول “كده أنا صالحت الكل محدش زعلان مني” مضيفا “ولو أنا زعلان من حد مسامحه”.

سويعات قليلة كانت الفاصل بين حديث الصديقين وتحقق نبوءة “عبده”. راح الفتى ضحية حادث تصادم أودى بحياته وسط حسرة أسرته ومحبيه.

ما زاد المأساة كان حديث شهود عيان عن ترك صاحب البنيان الممشوق على الأرض تسيل منه الدماء وتأخر سيارة الإسعاف لنحو ٢٠ دقيقة رغم قرب المسافة بين موقع الحادث وأقرب مستشفى، حسب قولهم.

تلقى مأمور مركز شرطة العياط إشارة من إدارة النجدة بوقوع حادث أعلى كوبري العياط وتحديدا بنزلة البليدة ووجود متوفى.

وتبين أن سيارة اصطدمت بدراجة نارية قيادة شاب ورفقته سيدة، ما أسفر عن مصرع الشاب متأثرا بإصابته.

وجرى رفع آثار الحادث وتسيير حركة السيارات إلى طبيعتها، وتحرر المحضر اللازم بالواقعة.

[ad_2]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *