عام

«كتاب وأبلكيشن».. «إيمان» تطوع موهبتها في الطهي لخدمة المكفوفين بطريقة برايل

[ad_1]

علاقات و مجتمع

بالرغم من عملها كعضو هيئة تدريس بكلية الآثار والإرشاد السياحي إلا أن حبها لخدمة المجتمع ومساعدة الغير وخاصة المكفوفين، جعلها تتخلى عن وظيفتها وتتجه لمساعدة المكفوفين والتفرغ لشؤونهم، إنها إيمان الحسيني المقيمة بالسادس من أكتوبر، وشاركتها أختها التى تجيد التصوير الاحترافي في العمل الإنساني من خلال تقديم سلسلة من الكتب في كافة مجالات الحياة للمكفوفين حتى يستطيعوا العيش حياة سوية دون تجاهل أو تمييز.

«إيمان» تخدم المكفوفين من خلال كتاب طهي بطريقة برايل

«جمعت بين موهبتي الطبخ والكتابة ما جعلني أقوم بتدشين مدونة باسم جوا الحلة، لخدمة ورعاية المكفوفين»، بهذه العبارة بدأت إيمان الحسيني، شرح فكرة أول كتاب طهي مطبوع بطريقة برايل، خلال حديثها لـ«هُن»، إذ قالت،« أطلقت مبادرة الوصفة مسموعة، لتعليم مهارات الطهي للمكفوفين».

35 صفحة لشرح طرق الأمان والسلامة

 يتميز الكتاب بشرح كافة عوامل الأمان والسلامة التي يتبعها المكفوف، داخل المطبخ، لكلا الجنسين، فلم تقتصر على الفتيات فقط، وتابعت إيمان، «جوا الحلة، عبارة عن 170 صفحة جميعهم بطريقة برايل، فضلًا عن تنظيم الأدوات والتعامل بأريحية تمهيدًا للاعتماد على الذات، والتي تشغل نحو 35 صفحة، ويتبعه تقديم أبسط الوجبات بدايةً من السلطات حتى الحلوى».

لم يقتصر الأمر على الكتاب وحسب، بل تطور الأمر لتدشين «أبلكيشن»، متاح عبر الهواتف المحمولة، يتيح للجميع استخدامه والتعلم من خلاله، «قمت بتنفيذ جزء مصغر منه باسم بروتوتايب، يتم تحميله من خلال متجر جوجل، فضلًا عن مجموعة على تطبيق الرسائل واتساب، والذي لقى تفاعل وصدى كبير من المكفوفين، إذ تواصل معنا شاب كان يعاني من العيش بمفرده عقب وفاة والدته التي كانت تتولى رعايته».

قامت المبادرة بتدريب عدد من الفتيات الكفيفات على مهارات الطهي المختلفة، كما تم تدريب 3 فتيات ليصبحن مؤهلات لإعطاء دورات الطهي لغيرهن من فاقدي البصر من السيدات والرجال. 



[ad_2]
:

علاقات و مجتمع

إيمان الحسيني

بالرغم من عملها كعضو هيئة تدريس بكلية الآثار والإرشاد السياحي إلا أن حبها لخدمة المجتمع ومساعدة الغير وخاصة المكفوفين، جعلها تتخلى عن وظيفتها وتتجه لمساعدة المكفوفين والتفرغ لشؤونهم، إنها إيمان الحسيني المقيمة بالسادس من أكتوبر، وشاركتها أختها التى تجيد التصوير الاحترافي في العمل الإنساني من خلال تقديم سلسلة من الكتب في كافة مجالات الحياة للمكفوفين حتى يستطيعوا العيش حياة سوية دون تجاهل أو تمييز.

«إيمان» تخدم المكفوفين من خلال كتاب طهي بطريقة برايل

«جمعت بين موهبتي الطبخ والكتابة ما جعلني أقوم بتدشين مدونة باسم جوا الحلة، لخدمة ورعاية المكفوفين»، بهذه العبارة بدأت إيمان الحسيني، شرح فكرة أول كتاب طهي مطبوع بطريقة برايل، خلال حديثها لـ«هُن»، إذ قالت،« أطلقت مبادرة الوصفة مسموعة، لتعليم مهارات الطهي للمكفوفين».

35 صفحة لشرح طرق الأمان والسلامة

 يتميز الكتاب بشرح كافة عوامل الأمان والسلامة التي يتبعها المكفوف، داخل المطبخ، لكلا الجنسين، فلم تقتصر على الفتيات فقط، وتابعت إيمان، «جوا الحلة، عبارة عن 170 صفحة جميعهم بطريقة برايل، فضلًا عن تنظيم الأدوات والتعامل بأريحية تمهيدًا للاعتماد على الذات، والتي تشغل نحو 35 صفحة، ويتبعه تقديم أبسط الوجبات بدايةً من السلطات حتى الحلوى».

لم يقتصر الأمر على الكتاب وحسب، بل تطور الأمر لتدشين «أبلكيشن»، متاح عبر الهواتف المحمولة، يتيح للجميع استخدامه والتعلم من خلاله، «قمت بتنفيذ جزء مصغر منه باسم بروتوتايب، يتم تحميله من خلال متجر جوجل، فضلًا عن مجموعة على تطبيق الرسائل واتساب، والذي لقى تفاعل وصدى كبير من المكفوفين، إذ تواصل معنا شاب كان يعاني من العيش بمفرده عقب وفاة والدته التي كانت تتولى رعايته».

قامت المبادرة بتدريب عدد من الفتيات الكفيفات على مهارات الطهي المختلفة، كما تم تدريب 3 فتيات ليصبحن مؤهلات لإعطاء دورات الطهي لغيرهن من فاقدي البصر من السيدات والرجال. 



[ad_2]

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *