عام

مصممة أزياء موكب المومياوات: أظهرت عظمة مصر وتاريخها

[ad_1]

علاقات و مجتمع

قالت مي جلال، مصممة أزياء حفل المومياوت، إن هناك أكثر من 1600 شخص ظهروا في موكب نقل المومياوات من المتحف المصري بالتحرير إلى متحف الحضارة بالفسطاط، وأنها وبالتعاون مع مصمم الأزياء خالد عزام، قاما باختيار ملابس المشاركين في الموكب والشكل النهائي الذي سيظهرون عليه أثناء الحفل: «لأول مرة يكون فيه 2 مصممين أزياء لحادث مهم زي ده».

وأضافت «جلال»، خلال مداخلة لها عبر الفيديو ببرنامج «مساء DMC» الذي تقدمه الإعلامية إيمان الحصري والمذاع على فضائية «DMC»، أنه قد تم تصميم الملابس بالتعاون مع فريقها المشارك وخالد عزام، مصمم الأزياء، وهي الملابس والأزياء التي ظهر بها الممثلون والمشاركون في العمل، وفيه ظهرت التصميمات شبيهة بالفرعونية وملائمة للملوك والملكات.

وأوضحت أن كل التصميمات التي ظهر بها من أحيوا الحفل اتسمت في شكل ملوك وقوة وعظمة تعكس قوة مصر وتاريخها العريق، لافتة إلى أن التيجان التي ظهر بها الأشخاص، كانت على شكل الأهرامات وعقود بنفس الشكل، ما أضفى جمالا على جمال الموكب المهيب.

وشهد العالم احتفال ميدان التحرير اليوم بموكب نقل المومياوات الملكية، لعدد 22 ملكا وملكة من عصور مختلفة، وسط احتفالية حضرها كبار المسؤولين بالدولة، وكبار علماء الآثار في العالم.

وتم تغطية احتفال ميدان التحرير اليوم، بـ400 قناة تليفزيونية، بالإضافة إلى 200 مراسل، كما تم ترجمة الحدث إلى 14 لغة، وذلك وسط استعدادات مكثفة نفذتها كافة أجهزة الدولة المصرية لخروج الاحتفالية بالشكل اللائق.



[ad_2]
:

علاقات و مجتمع

لحظة نقل الممياوات

قالت مي جلال، مصممة أزياء حفل المومياوت، إن هناك أكثر من 1600 شخص ظهروا في موكب نقل المومياوات من المتحف المصري بالتحرير إلى متحف الحضارة بالفسطاط، وأنها وبالتعاون مع مصمم الأزياء خالد عزام، قاما باختيار ملابس المشاركين في الموكب والشكل النهائي الذي سيظهرون عليه أثناء الحفل: «لأول مرة يكون فيه 2 مصممين أزياء لحادث مهم زي ده».

وأضافت «جلال»، خلال مداخلة لها عبر الفيديو ببرنامج «مساء DMC» الذي تقدمه الإعلامية إيمان الحصري والمذاع على فضائية «DMC»، أنه قد تم تصميم الملابس بالتعاون مع فريقها المشارك وخالد عزام، مصمم الأزياء، وهي الملابس والأزياء التي ظهر بها الممثلون والمشاركون في العمل، وفيه ظهرت التصميمات شبيهة بالفرعونية وملائمة للملوك والملكات.

وأوضحت أن كل التصميمات التي ظهر بها من أحيوا الحفل اتسمت في شكل ملوك وقوة وعظمة تعكس قوة مصر وتاريخها العريق، لافتة إلى أن التيجان التي ظهر بها الأشخاص، كانت على شكل الأهرامات وعقود بنفس الشكل، ما أضفى جمالا على جمال الموكب المهيب.

وشهد العالم احتفال ميدان التحرير اليوم بموكب نقل المومياوات الملكية، لعدد 22 ملكا وملكة من عصور مختلفة، وسط احتفالية حضرها كبار المسؤولين بالدولة، وكبار علماء الآثار في العالم.

وتم تغطية احتفال ميدان التحرير اليوم، بـ400 قناة تليفزيونية، بالإضافة إلى 200 مراسل، كما تم ترجمة الحدث إلى 14 لغة، وذلك وسط استعدادات مكثفة نفذتها كافة أجهزة الدولة المصرية لخروج الاحتفالية بالشكل اللائق.



[ad_2]

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *