عام

‎”اصحى أنا قتلت بنتي”.. كواليس ليلة الرعب في أوسيم (فيديو)

[ad_1]


09:57 م


السبت 17 أبريل 2021

كتب- رمضان يونس ومحمد أيمن:

فجر الجمعة الماضية استيقظ “سلامة. أ” على صوت زوجته “اصحي أنا قتلت بنتي”، فلم يرد عليها ظنًا منه أنها تهلوس بأي كلام كعادتها لكونها تعاني من مرض نفسي أو “مس جن”، كررت الزوجة تلك الكلمات، ففزع من نومه، قام من فراشه متجهاً إلى غرفة ابنته، نظر إليها فوجدها منقطعة الأنفاس.

توجه “سلامة”، إلى بيت جاره ليخبره بما حدث داخل بيته. ثوان معدودة حتى حضر جيرانه وأشقاء الزوجة، وأبلغ الشرطة بما حدث “أخواتها كانوا مذهولين لما شافوا البنت ومش مصدقين اللي حصل”.

قال سلامة في تصريحات لمصراوي، اليوم السبت، إنه بدأ حياته الزوجية مع “صباح”، الفتاة الريفية الذي اختارها لتكون والدة لأطفاله، منوهًا إلى أنه عاش حياة سعيدة بعيدة عن المشاكل والصراعات الزوجية، ورزقه الله منها ثلاثة أولاد وطفلة “الضحية”.

مُنذ شهر تغير سلوك زوجته في المنزل بعدما أصيبت “بمس جن”، جعلها منعزلة أغلب الوقت عن أطفالها.

بدأت رحلة العلاج عن طريق المشايخ لكن دون جدوى، حتى أصبح الأمر خطيرا يوماً تلو الآخر، فالأم تتهيأ أطفالها بأشباه الجن، مما جعلها تعتدي عليهم بالضرب المبرح دون أي أسباب، على حد قول والدة الطفلة لمصراوي.

الأمور خرجت عن السيطرة وقتلت زوجته الطفلة في غفلة منه. بعد استيقاظه وتأكده من فعلتها أبلغ الشرطة التي ألقت القبض على المتهمة وأحالتها للنيابة التي أمرت بحبسها 4 أيام على ذمة التحقيقات.

[ad_2]
:


09:57 م


السبت 17 أبريل 2021

كتب- رمضان يونس ومحمد أيمن:

فجر الجمعة الماضية استيقظ “سلامة. أ” على صوت زوجته “اصحي أنا قتلت بنتي”، فلم يرد عليها ظنًا منه أنها تهلوس بأي كلام كعادتها لكونها تعاني من مرض نفسي أو “مس جن”، كررت الزوجة تلك الكلمات، ففزع من نومه، قام من فراشه متجهاً إلى غرفة ابنته، نظر إليها فوجدها منقطعة الأنفاس.

توجه “سلامة”، إلى بيت جاره ليخبره بما حدث داخل بيته. ثوان معدودة حتى حضر جيرانه وأشقاء الزوجة، وأبلغ الشرطة بما حدث “أخواتها كانوا مذهولين لما شافوا البنت ومش مصدقين اللي حصل”.

قال سلامة في تصريحات لمصراوي، اليوم السبت، إنه بدأ حياته الزوجية مع “صباح”، الفتاة الريفية الذي اختارها لتكون والدة لأطفاله، منوهًا إلى أنه عاش حياة سعيدة بعيدة عن المشاكل والصراعات الزوجية، ورزقه الله منها ثلاثة أولاد وطفلة “الضحية”.

مُنذ شهر تغير سلوك زوجته في المنزل بعدما أصيبت “بمس جن”، جعلها منعزلة أغلب الوقت عن أطفالها.

بدأت رحلة العلاج عن طريق المشايخ لكن دون جدوى، حتى أصبح الأمر خطيرا يوماً تلو الآخر، فالأم تتهيأ أطفالها بأشباه الجن، مما جعلها تعتدي عليهم بالضرب المبرح دون أي أسباب، على حد قول والدة الطفلة لمصراوي.

الأمور خرجت عن السيطرة وقتلت زوجته الطفلة في غفلة منه. بعد استيقاظه وتأكده من فعلتها أبلغ الشرطة التي ألقت القبض على المتهمة وأحالتها للنيابة التي أمرت بحبسها 4 أيام على ذمة التحقيقات.

[ad_2]

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *